وصايا العلماء والمربين للانتفاع بالقرآن الكريم

الدخول على القرآن دخول التلميذ الذي لا يعرف شيئا

طباعة أرسل إلى صديق
الأربعاء, 17 آذار/مارس 2010 05:00

Add this to your website

يجب كخطوة أولى على كل من يريد فهم القرآن ، أن يخلي ذهنه ما أمكن من جميع ما استقر فيه من قبل من التصورات والنظريات ، ويطهره من سائر ما يكنه من الرغبات الموالية أو المناوئة ، ثم يكب على دراسته بقلب مفتوح وأذن واعية وقصد نزيه لفهمه .

أما الذين يدرسونه واضعين طائفة من التصورات في أذهانهم مقدما فما يقرؤون بين دفتيه إلا تصوراتهم أنفسهم . ولا يجدون شيئا من رائحة القرآن ، ولا يصلح هذا المنهج لدراسة أي كتاب من الكتب، فكيف بالقرآن الذي لا يفتح كنوز معانيه أبدا للذين يدرسونه باتباع هذا المنهج .

 

ويقول:

أن تطرق بابه بأدب التلميذ المتشوق للمعرفة وساقته الأقدار لملاقاة أعظم أستاذ.

 

تعليقات 

 
#3 2010-04-09 12:29
كما قال ابن رجب الحنبلي في رسالته الاستغناء بالقرآن في تحصيل العلم والإيمان.
اقتبس
 
 
#2 2010-03-27 20:36
زادك الله ايماناً لا ينفد.
اقتبس
 
 
#1 2010-03-24 17:39
بارك الله لك.
اقتبس
 

أضف تعليق