شهادتي للقرآن

القرآن يصدع القلوب

طباعة أرسل إلى صديق
الكاتب: موقع الإيمان أولا   
السبت, 11 أيلول/سبتمبر 2010 03:00

Add this to your website

شهادة من أقوى الشهادات التي قد نقرأها عن القرآن.. كلماتها قليلة، غير أن معناها من أقوى المعاني التي قد تُعرض على العقول والقلوب .

تحكي هذه الشهادة التي ينطق بها واحد ممن اشتهروا بدينهم وصلاحهم، تحكي عِظم أثر القرآن وماذا يفعل في القلوب، بل ويقسم على ذلك ...

يقول مالك بن دينار: أقسم لكم لا يؤمن عبد بهذا القرآن إلا صدع قلبه[1].



([1]) الدر المنثور للسيوطي 6/298.

تاريخ آخر تحديث: السبت, 24 تموز/يوليو 2010 15:54
 

تعليقات 

 
#1 2011-01-02 15:05
الحقيقة أن الصدع هو المقصود به كما فهمت هو الشق والكسر، وهو كنايةعن التأثر والتغيير الكامل الذي يغير القلوب والعقول بعد ان يعلوها الفهم والصلاح والاستقامة.. فهل توافقوني الراي ؟؟
*-*-*-*-*-*-*-*-*-*
موقع الإيمان أولا:
هو كما ذكرتي ، وإن كان القرآن هو بوابة الفهم والصلاح والاستقامة، فهي من أسبابه ومن نتائجة.

جزاكم الله خيرًا، وشكر الله لكم مداخلاتكم الطيبة
اقتبس
 

أضف تعليق